تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

أخبار بنك مصر

نبذة عن نتائج أعمال بنك مصر حتى 30/6/2016

أظهرت المؤشرات المالية لأداء أعمال بنك مصر استقرارا ونمواً ملحوظاً، كما شهد هذا العام زيادة مضطردة في حجم أعمال البنك انعكست على أدائه لأنشطته الرئيسية ونتيجة أعماله خلال العام المالي 2015/2016، فقد ارتفع إجمالي المركز المالي إلى أكثر من 430 مليار جنيه في 30/6/2016 مقابل 331 مليار جنيه في العام السابق وبمعدل نمو في حدود 30%، كما شهدت ودائع العملاء نمواً بنحو 51 مليار جنيه لتصل إلى أكثر من  341 مليار جنيه مقابل 290 مليار جنيه في 30 يونيو 2015 وبمعدل نمو 17.6 % ، وذلك على الرغم من التحديات الاقتصادية الراهنة وانعكاساتها على الجهاز المصرفي ككل.

ولقد بلغت قيمــة محفظة التجزئــة 14.5مليار جنيه في 2016/6 مقابل 9.5 مليار جنيه في2015/6 بزيادة قدرها 5 مليار جنيه عن العام السابق بمعدل نمو %53، كما تخطى عدد البطاقات المصدرة 4.9 مليون بطاقة تعمل أغلبها بنظام الشريحة الذكية Smart Chip ليصبح بنك مصر في المركز الثاني في عدد بطاقات الدفع الإلكترونية بين البنوك المصرية ، واحتل البنك المركز الأول في نشاط تحصيل عمليات التجار من حيث عدد مواقع التجار المتعاقدين مع البنك والتي يصل عددها إلى 13901 موقع بجميع محافظات الجمهورية كما وصل حجم معاملات التجار المتعاقدين مع البنك ( آلات POS - نظام التجارة الإلكترونية E-Commerce ) إلى ما يزيد عن 6 مليار جم سنوياً ويوفر البنك بتلك المواقع أحدث آلات الـ POS المتوافقة مع المعايير الدولية ( PCI DSS ) طبقاً لمتطلبات المنظمات الدولية.

ويحتفظ بنك مصر بالمركز الأول للعام الحادي عشر على التوالي منذ بدء منظومة وزارة المالية لميكنة المرتبات في 2005 وذلك بين البنوك المشاركة في المنظومة بحصة سوقية بلغت 48%، و بعدد بطاقات بلغ 2.3 مليون بطاقة  تخص الجهات الحكومية المتعاقدة مع البنك وعددها 1300 جهة .

 وفى إطار حرص البنك على تلبية كافة رغبات العملاء فقد قام البنك بتقديم حلول مختلفة لميكنة المرتبات موجهة لشركات قطاع الإعمال العام والخاص عن طريق تقديم مجموعة متنوعة من منتجات تحويل الرواتب (بطاقات مرتبات – حسابات مرتبات) حيث بلغ عدد الشركات المتعاقدة مع البنك 608 شركة بعدد بطاقات  430 ألف بطاقة وكذلك 51 ألف حساب.

بلغت قيمة المرتبات لكلا القطاعين العام والخاص ما يزيد عن 40 مليار جم سنوياً يتم تحويلها عن طريق البنك.

واستمرارا لسياسة البنك في انتشار فروعه على مستوى الجمهورية فقد تم مؤخرا افتتاح عدد من الفروع ليكون بذلك بنك مصر صاحب أكبر شبكة فروع تصل الى ما يزيد عن 575 فرع منتشرة بجميع انحاء الجمهورية والبنك الاوسع والاكثر انتشارا في الشرق الاوسط وافريقيا هذا بخلاف تواجده العالمي والإقليمي في (الامارات العربية المتحدة، لبنان، باريس، فرانكفورت)، بجانب شبكة واسعة من المراسلين تغطى جميع بلدان العالم،هذا ويمتلك البنك شبكة متطورة من آلات الصراف الآلي ATM تصل إلى نحو 1715 آلة تقدم خدمات السحب والإيداع واستبدال العملات وسداد الفواتير والتبرعات، وكذلك تقديم خدمات التحويلات النقدية باستخدام أو بدون استخدام البطاقات منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية مجهزة ومزودة بأحدث التقنيات التكنولوجية.

 ويقوم بنك مصر بتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر من خلال فروعه المنتشرة بجميع المحافظات وذلك لمختلف المجالات الصناعية والزراعية والخدمية ، وقد بلغ إجمالي الحدود المصرح بها لمحفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة 8.5 مليار جنيه في يونيو 2016 مقابل 5.3 مليار جنيه في يونيو 2015 بمعدل نمو 60%. وجاء ذلك من خلال الدعم المستمر للمشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر. كما يحرص بنك مصر دائما على تلبية الاحتياجات المختلفة لكافة شرائح المجتمع بما يسهم في دفع عجلة التنمية وذلك بمحاربة البطالة والمساهمة في تنمية المجتمع، فقد اشترك مصرفنا مع وزارة التنمية المحلية في برنامج "مشروعك" بهدف تمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر من خلال الشباك الواحد بالوحدات المحلية المنتشرة على مستوى الجمهورية والبالغة 290 وحدة محلية وينتشر مصرفنا في 254 وحدة محلية بنسبة 88% اعتباراً من 26/03/2015 وتم منح قروض بلغت 637 مليون جنيه لعدد 20162 عميل حتى 30/6/2016 للمشروعات متناهية الصغر والصغيرة جدا .

يعتبر بنك مصر من أكبر البنوك الوطنية الرائدة في تمويل كافة المشروعات بمختلف القطاعات، ونظرا للجهود المبذولة خلال الفترة السابقة نجح بنك مصر في الحصول على صدارة تصنيف وكالة بلومبرج العالمية كأفضل بنك في تسويق القروض المشتركة وتمويل المشروعات على مستوي القارة الأفريقية عن النصف الأول لعام 2016، متفوقا على بنك Bank Standard Chartered الذي أحتل المركز الثاني ويأتي ذلك استمرارا لاستحواذ بنك مصر على صدارة ذلك التصنيف منذ بداية عام 2015، بعد صدارة البنوك الأوروبية الكبرى لتلك القائمة خلال الأعوام الأربعة السابقة.

كما تصدر بنك مصر قائمة أفضل بنك في ترتيب القروض المشتركة وتمويل المشروعات على مستوي القارة الأفريقية عن النصف الأول لعام 2016 ، وبذلك التصنيف المحقق على مستوى القارة الأفريقية يستمر بنك مصر في تحقيق نتائج متميزة في ترتيب و تسويق عمليات القروض المشتركة و تمويل المشروعات.

كما جاء بنك مصر في صدارة ترتيب البنوك المصرية في قائمة أفضل 20 بنك في تسويق وترتيب القروض المشتركة وتمويل المشروعات على مستوي إقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وفقا لتصنيف وكالة بلومبرج العالمية عن النصف الأول لعام 2016.

وتسلم بنك مصر جائزة  أفضل بنك في أفريقيا في ترتيب القروض المشتركة "Best Syndicated Loan House In Africa"، لعام 2015 من قبل مؤسسة EMEA Finance، أحد أهم المؤسسات العالمية في مجال المال و البنوك، ضمن فعاليات حفل الجوائز السنوي الذي تقيمه المؤسسة في لندن كل عام، و تعكس تلك الجائزة حجم النجاح الذي حققه البنك من خلال ترتيب و تسويق أكثر من 20 تمويل مشترك خلال العام بلغ إجمالها حوالي 49.5 مليار جنيه مصري.

وفي إطار اهتمام بنك مصر وإستراتيجيته نحو تمويل المشروعات و خاصة مشروعات البنية التحتية و تشجيع الاستثمار، حصل بنك مصر أيضا على جائزة أفضل بنك في تمويل المشروعات على مستوى القارة الإفريقية "Best Project Finance House In Africa" لعام 2015، في حين حصلت أحدى العمليات التمويلية التي قام البنك بالاشتراك في ترتيبها و تمويلها مع عدد من البنوك الرائدة و المتميزة بالقطاع المصرفي على جائزة "أفضل عملية تمويل مشترك في أفريقيا" "Best syndicated loan in Africa" من قبل نفس المؤسسة.

 وقد استطاع بنك مصر خلال الفترة من 1/07/2015 وحتى 30/06/2016 الانتهاء من ترتيب وتمويل والمشاركة في العديد من العمليات التمويلية بإجمالي حجم تمويل بلغ 72,5 مليار جنيه وذلك في العديد من القطاعات (الكهرباء، الأسمنت، الاستثمار العقاري، البترول  وغيرها) وتبلغ قيمة ضمان التغطية لبنك مصر في تلك العمليات 18,4 مليار جنيه، احتفظ منها البنك بحصة نهائية تبلغ 16,8 مليار جنيه مصري. 

وفى ضوء الخطط التسويقية المكثفة التي ينتهجها البنك لجذب عملاء وعمليات تمويلية جديدة وكذلك التزام البنك بتنفيذ أهدافه الاستراتيجية والتنموية بهدف دعم الاقتصاد القومي في شتى المجالات والقطاعات. يسعى البنك حاليا لإتمام عدد من العمليات التمويلية الكبرى المستهدفة وتحت الدراسة في عدة قطاعات مثل (المقاولات المتخصصة، النقل البحري و الكهرباء و الطاقة و الأسمدة و غيرها)  تبلغ قيمتها حوالي 33,2 مليار جم، وتبلغ قيمة ضمان التغطية المتوقع لبنك مصر في تلك العمليات 10,8 مليار جم تقريبا، تأكيدا لدوره كأحد البنوك الوطنية الرائدة في السوق المصرفي المصري.

 

أما فيما يخص نشاط التجزئة المصرفية لقطاع الصيرفة الاسلامية، بلغ عدد الفروع الإسلامية عدد 36  فرع في  6/2016 ، والمنتشرة في جميع إنحاء جمهورية مصر العربية و فيما يخص قطاع الصيرفة الإسلامية فقد ارتفع حجم المحفظة الائتمانية الى 4 مليار جنية مصري في 6 / 2016 مقابل 3.1 مليار جنية مصري في 6/2015 كما حصل بنك مصر في مارس 2016 على جائزة  (The IJ Global A world WINNER : MENA-Metals& MINING) عن الاشتراك بحصة قدرها 300 مليون جنية مصري من خلال شريحة إسلامية متمثلة في عقد مضاربة ملحق بعقد التسهيل الأساسي وذلك لتمويل انشاء مصنع لإنتاج الصلب وحديد التسليح بالعين السخنة وراس المال العامل بإجمالي تكلفة استثمارية بلغت 2.83 مليار جنيه مصري وهي تعتبر اول عملية ببنك مصر– قطاع الصيرفة الإسلامية عن طريق الاشتراك مع بنوك تقليدية (التجاري الدولي / بنك الإسكندرية / بنك عودة / البنك الأهلي المتحد/ بنك الامارات / بنك مصر الخليجي) ، بالإضافة الى انه تم الحصول على دور مرتب عام رئيسي وبنك حساب راس المال

هذا كما تم التوسع في مجال القروض المشتركة من خلال التحالف مع البنوك للاشتراك بأدوار رئيسية بحصص تمويلية مناسبة حيث تم الاشتراك في تمويل الهيئة العامة المصرية للبترول بحصة قدرها 50 مليون دولار من إجمالى تمويل يبلغ 130 مليون دولار

 اما فيما يخص نشاط التجزئة المصرفية بقطاع الصيرفة الإسلامية، فان فروع بنك مصر للمعاملات الإسلامية (كنانة) تقوم بتقديم كافة الخدمات المصرفية الحديثة كإصدار كافة أنواع البطاقات بالإضافة الى مجموعة متنوعة من المنتجات المستحدثة لخدمة عملاء فروع المعاملات الإسلامية (كنانة) منها منتجات المرابحة المتنوعة منها مرابحة الحج والعمرة لتأدية مناسك الحج والعمرة بالتقسيط و مرابحة السلع المعمرة شراء السلع المعمرة بالتقسيط ومرابحة الرحلات السياحية لتقسيط الرحلات السياحية و مرابحة السيارة و مرابحة التعليم لتمويل مصروفات ومستلزمات المصاريف الدراسية .

كما تم طرح خدمة التأمين البنكي التكافلي من خلال الفروع الاسلامية بالتعاون مع الشركة المصرية للتأمين التكافلي ،وفي مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، و في اطار مبادرة البنك المركزي لتمويل المشروعات الصغيرة والصغيرة جدا والمتوسطة تم طرح عدة برامج تمويلية لتمويل تلك المشروعات والتي تتناسب مع احتياجات المختلفة للعملاء بالإضافة الى برنامج تمويل المشروعات متناهية الصغر .

وتتويجا لجهود بنك مصر ونشاطه الملحوظ والمتميز في مجال الاستثمار و صناديق الاستثمار، فقد حصل البنك هذا العام على جائزة أفضل بنك في  إدارة صناديق أسواق النقد والاستثمارات قصيرة الاجل في الشرق الأوسط لعام 2016 ، وتعد هذه هي المرة الثامنة التي يحصل فيها البنك على جائزة من مجلة جلوبال فاينانس Global Finance، وهي إحدى أكبر المجلات المالية المتخصصة في العالم، والتي تتخذ من نيويورك مقرا لها وتستند المجلة في اختيارها لهذه البنوك إلى مجموعة كبيرة من المعايير المصرفية الدولية بالإضافة إلى آراء مجموعة متميزة من المحللين والمصرفيين الدوليين.

 ومن الجدير بالذكر أن هذه الجائزة تمنح لأفضل بنك على مستوى الشرق الأوسط والأكثر تميزاً من حيث الربحية، جودة خدمة العملاء المقدمة، الحصة السوقية، الأسعار التنافسية مقارنة بالبنوك الأخرى، استخدام أحدث التقنيات المصرفية المبتكرة، واستمرارا للنجاح فقد فاز بنك مصر بجائزة أفضل بنك لإدارة النقد والسيولة وصناديق اسواق النقد في افريقيا والشرق الأوسط لعامي 2009 و2010 وفى الشرق الاوسط للأعوام 2008 و2012 و2013 و2014وأفضل بنك في إدارة صناديق أسواق النقد والاستثمارات قصيرة الاجل في الشرق الأوسط لعام 2015و 2016 .

ومن منطلق اهتمام بنك مصر بالمسئولية الاجتماعية باعتبارها إحدى أهم المحاور الرئيسية التي يؤمن بها، حصل بنك مصر على جائزة المسئولية المجتمعية كأحد أفضل المؤسسات المصرفية لعام 2016 من المنظمة العربية للمسئولية الاجتماعية تقديراً وتتويجاً لإنجازاته في مجال المسئولية المجتمعية ، هذا ويستكمل بنك مصر العمل على دعم البيئة المجتمعية من خلال المشاركة الفعالة بشكل مباشر او غير مباشر من خلال مؤسسة بنك مصر لتنمية المجتمع في العديد من الأنشطة والمبادرات ذات الطابع الاجتماعي، والعمل على تحقيق الأفضل للمجتمع بشكل عام في مجالات كالصحة والبيئة وكل ما له علاقة بحقوق الإنسان.

ففي مجال الصحة قامت المؤسسة بالمساهمة في تطوير ودعم وتجهيز عدد من الوحدات الطبية بالمستشفيات الجامعية والحكومية بحوالي 25 مليون جنيه، لتطوير قسم العمليات بمستشفى العامرية العام بالإسكندرية وتجهيز مستشفى الأطفال الجامعى الجديد بمستشفيات جامعة عين شمس، ووحدة الرعاية المركزة بمستشفى القلب والصدر بمستشفيات جامعة المنيا وتجهيزات وحدة الرعاية المركزة بمستشفى الحوامدية، ووحدة الآلام التداخلية بمعهد اورام اسيوط ووحدة جراحة المخ والاعصاب بمستشفى جامعة الزقازيق وتجهيز غرفتى عزل بمستشفى الباطنه بجامعة عين شمس، واجهزة طبية بمستشفى رمد قلاوون بالاضافة الى وحدات غسيل كلوى بمستشفى نصر النوبة ومستشفى نجع حمادى. كما قام بنك مصر بالمشاركة فى الحفل الخيري لمستشفى شفاء الأورمان بالأقصر لمساعدة أهل الصعيد، وقد تم الانتهاء من تصميمات المرحلة الأولى التى تهدف لعلاج حوالي من 5 الاف الى 7 الاف مريض سنوياً ، منح ودعم مستشفيات جامعة قناة السويس والتي تقدم الخدمات الطبية والتعليمية لأبناء محافظات القناة وشمال وجنوب سيناء، بالاضافة الى دعم الجمعية المصرية لصحة المرأة وهي جمعية خيرية غير هادفة للربح وتعد من الجمعيات النادرة التي تساعد في علاج السيدات والفتيات اللاتي تعرضن للإيذاء البدني والناتج عنها تشوه كبير نتيجة للعنف الموجه ضد المرأة، دعم وتجهيز عدد من الوحدات الطبية الجامعية .

وتقديرا من البنك لأهمية العلم قامت مؤسسة بنك مصر لتنمية المجتمع بتقديم دعم منح دراسية بجامعة النيل، في مجال الهندسة وإدارة الاعمال لمرحلة البكالوريوس والدراسات العليا، كما قام البنك برعاية المشروع القومي لمحو الامية بالتعاون مع جامعة عين شمس وعدد من الجهات الراعية، بالإضافة الى رعاية مسابقة جامعة القاهرة لنقل التكنولوجيا.

كما قام بنك مصر بدعم مشروعات المتحف المصري الكبير -المرحلة الثالثة، و دعم مبادرة تدريب المعلم تحت رعاية وزارة التربية والتعليم بتوقيع عقد مع مؤسسة "التعليم أولا" وذلك للمساهمة في دعم مشروع تدريب 4000 معلم رياضيات بالمدارس الرسمية للغات (التجريبية ) و عددها (721) مدرسة بجميع محافظات مصر ، و دعم محافظة دمياط لاستكمال الانشاءات والتجهيزات ببعض المدارس.

 

وايماناً من البنك بأهمية دور الشباب في كافة المجالات من اجل مستقبل أفضل وإيمانا منه بأن دفة التقدم فى يد الجيل الجديد فقد قام البنك بتنظيم الدورة الرمضانية السادسة لعام 2016 لكرة القدم الخماسية متضمنة دورة البراعم ودورة الشطرنج لموظفى البنك وأبناءهم وتم توزيع الميداليات الذهبية والفضية على عدد 25 من البراعم بالاضافة الى توزيع عدد من الجوائز الفردية والجماعية لمسابقة كرة القدم الخماسية ، بالإضافة الى رعاية البنك للبعثه البارالمبية المصرية لمتحدى الإعاقة للمشاركة في دورة الألعاب البارالمبية بريو دى جانيرو بالبرازيل لدعم أبطال مصر من ذوى الاحتياجات ، و رعاية البنك  للبطولة الدولية لتنس السيدات بشرم الشيخ وذلك ترويجاً لعناصر السياحة في مدينة السلام شرم الشيخ وشارك في البطولة 64 لاعب من أكثر من 25 دوله ، رعاية الدورة الرمضانية لمراكز الشباب للسنة الخامسة على التوالي في مجال كرة القدم الخماسية ويشارك في البطولة 456 فريق من جميع مراكز الشباب على مستوى الجمهورية بمشاركة نحو 4000 مشارك.

وفى مجال التكافل الاجتماعي قام  البنك من خلال مؤسسة بنك مصر لتنمية المجتمع بإعداد إحتفالية سنوية بيوم الطفل اليتيم بتسع محافظات تم فيها الاحتفال مع الأطفال بممارسة الألعاب الرياضية والفكرية والرسم والموسيقى في جو عائلى بهيج ويتم فيها تقديم الحلويات والهدايا والألعاب ، وتقديم نموذج إيجابي يحتذي به لباقي المؤسسات في العمل الخيرى لما فيه الصالح العام،

وكذلك في مجال تنمية المجتمع قامت مؤسسة بنك مصر لتنمية المجتمع بالتعاون مع عدد من الجمعيات الأهلية والجامعات المصرية تم تنفيذ مشروعات تنمية القرية المصرية وتطوير العشوائيات وذلك بحوالي 18 قرية مصرية تعد الأكثر احتياجا بمحافظات سوهاج والأقصر واسوان والمنوفية والقليوبية والفيوم، لتحسين نوعية الحياه للسكان في هذه المناطق من خلال تطوير مستوى الخدمات التعليمية والصحية وتوفير فرص التدريب والتشغيل للشباب وتحسين البنية التحتية للمنازل الغير صالحة للسكن وتنفيذ قوافل طبية لخدمة أهالي القرى، هذا بالإضافة الى تطوير بعض العشوائيات مجتمعيا وتعليميا واقتصاديا بالقاهرة ( البساتين وعرب المعادي  و الدويقة ) واعداد تدريب مهني للأمهات المعيلات ودعم مشروعات صغيرة لهن لكونها الشريحة الأكثر احتياجا.