تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

نبذة عن البنك

تأسس بنك مصر عام 1920 بفضل فكر الرائد الاقتصادي محمد طلعت حرب باشا، الذي تزعم فكر الادخار الوطني وتوجيه تلك المدخرات الوطنية نحو التنمية الاقتصادية والاجتماعية، لذلك فإن بنك مصر هو أول بنك مصري‏ يؤسسه ويمتلكه المصريون 100% بالكامل.

 

قام بنك مصر منذ تأسيسه بإنشاء العديد من الشركات في مختلف المجالات، بما في ذلك المنسوجات، والتأمين، والنقل، والطيران، ووسائل الترفيه وصناعة السينما، كما واصل دعمه للأنشطة المصرفية والاستثمارية الأخرى بمعدل ثابت، ويمتلك البنك حاليًا نسبة كبيرة من الأسهم في159 شركة في مجالات: التمويل والسياحة والإسكان والزراعة والغذاء، بالإضافة إلى شركات أخرى في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

وقد قام بنك مصر بإنشاء العديد من الصناديق الاستثمارية الكبرى كجزء من سياسة المحفظة الاستثمارية المتنوعة، بالإضافة إلى أنه حصل على جوائز عدة في مجال إدارة النقد والسيولة من مجلة جلوبال فاينانس "Global Finance" العالمية؛ ففي العامين ٢٠٠٩ و٢٠١٠ حصل على جائزة "أفضل بنك لإدارة صناديق أسواق النقد في أفريقيا والشرق الأوسط" وجائزة "أفضل بنك لإدارة صناديق أسواق النقد في الشرق الأوسط" على مدار كل من ٢٠٠٨ و٢٠١٢ و٢٠١٣ و ٢٠١٤و ٢٠١٥، كما حصل بنك مصر في ٢٠١٥ و٢٠١٦ و ٢٠١٧ و ٢٠١٨ على جائزة "أفضل بنك لإدارة صناديق أسواق النقد والاستثمارات قصيرة الأجل في منطقة الشرق الأوسط".

 

علاوة على ذلك، فإن بنك مصر يصنف كأفضل البنوك فى ترتيب وإدارة القروض المشتركة في السوق المصرفية المصرية، كما حصل البنك على المركز الثاني كمسوق تمويلي، بالإضافة الى المركز الرابع كمرتب ومدير للقروض المشتركة على مستوى أفريقيا، وذلك وفقاً للقائمة الخاصة بالقروض المجمعة والتي أعدتها مؤسسة بلومبرج "Bloomberg" العالمية للربع الثالث عن العام ٢٠١٨

 

أما على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، استطاع بنك مصر ان يتبوأ المركز السابع كمسوق للتمويل، كما تمكن من الحصول على المركز الثالث عشر كأفضل البنوك في ترتيب وإدارة القروض المشتركة على مدار الربع الثالث من ٢٠١٨ 

 

هذا وقد مُنِح بنك مصر شهادة المعايير العالمية لتأمين بيانات بطاقات الدفع الالكترونية (PCI DSS) بأحدث اصدارتها 3.2، نظراً لكونه أحد البنوك الرائدة في المنطقة وباعتباره من أوائل البنوك التي تلتزم بتطبيق معايير تأمين بيانات بطاقات الدفع الالكترونية في مصر وشمال أفريقيا، والجدير بالذكر أن بنك مصر يسعى دائمًا إلى تلبية احتياجات عملائه من خلال توسيع قاعدة الخدمات المصرفية التي يحصل عليها العملاء عن طريق استخدام أجدد الأساليب التكنولوجية، ويمتلك بنك مصر واحدة من أكبر شبكات الصراف الآلي في مصر والتي تغطي جميع أنحاء الجمهورية.

 

إن دور بنك مصر في مختلف المجالات الاقتصادية هو دور ملحوظ، وهذا يرجع إلى تواجده جغرافياً، فهناك نحو 14,500 موظف في بنك مصر يخدمون قاعدة عملاء واسعة تحتوي على أكثر من 8 مليون عميل في مصر، بإجمالي رأسمال مال مدفوع يصل إلى 15 مليار جنيه.

 

كما يمتلك بنك مصر ما يزيد عن 620 فرعاً متصلة الكترونياً ومنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية لتوفير أسهل وأفضل الخدمات إلى العملاء، كما يعتز بنك مصر بتواجده العالمي والإقليمي من خلال وجود خمسة فروع في دولة الإمارات وفرعاً في فرنسا، بالإضافة إلى فروع البنوك التابعة في كل من لبنان وألمانيا وأيضًا مكتبي تمثيل في كل من الصين وروسيا، هذا بالإضافة الى شبكة من المراسلين التابعين للبنك في جميع أنحاء العالم.