تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

نبذه عن الفكر المصرفي الإسلامي

​​​​​​

تعريف عام

 

حث الإسلام على كسب المال من طرقه المشروعة وعلى تنظيم إنفاقه كما نهى عن كنز الأموال وعدم استثمارها الاستثمار المشروع في الصناعة والزراعة والتجارة لينتفع بها الناس وينفعوا المجتمع فقال سبحانه وتعالى " والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها في سبيل الله فبشرهم بعذاب اليم " وبهذا كان الإسلام دينا يجمع بين المادة والروح في توازن كامل وتوافق تام . 

كل هذه الخدمات من خلال شبكة فروعنا الإسلامية والتي وصلت إلى 37 فرع ومندوبية تغطى كافة محافظات مصر وقد تم ميكنة معظم هذه الفروع بأنظمة متقدمه من الحواسب الآلية بل وتم تطوير بعضها لتقدم الخدمة المصرفية بشكل معاصر يضاهى أحدث البنوك في الداخل والخارج . 
ولقد كان بنك مصر سباقا دائما كعادته فكان أول بنك من بنوك القطاع العام ينشا فروعا خاصة بالمعاملات الإسلامية لتقديم جميع الأعمال المصرفية والمالية والتجارية تمول كافة أوجه النشاط الاقتصادي والتجاري طبقا لأحكام الشريعة الإسلامية الغراء ولتكون أموالها منفصلة تماما عن أموال البنك وتحت إشراف رئيس لجنة الفتوى بالأزهر الشريف وعضو مجمع البحوث الإسلامية وتقبل جميع أنواع الودائع بالجنيه المصري والعملات الأجنبية وينفرد بإصدار شهادات بنك مصر للمعاملات الإسلامية بالجنيه المصري والدولار الأمريكي ويقدم الخدمات المصرفية ويمول المشروعات وفقا لنظام المشاركة والمرابحة ويوزع ناتج الربح الحلال على عملائها المستثمرين بما أحله الله بالإضافة إلى الخدمات والمنتجات المصرفية الحديثة كإصدار كافة كروت الفيزا والماستر كارد لعملاء الفروع . 

​​​​​