تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

أخبار بنك مصر

بروتوكول تعاون ثلاثي بين بنك مصر و "إي فاينانس" وجامعة الأزهر لدعم منظومة التحصيل الإلكتروني للطلاب والموظفين وأعضاء هيئة التدريس
04/02/2021
في إطار التوجه العام من الدولة المصرية نحو نشر أنظمة الدفع والتحصيل الإلكترونية، وتنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بضرورة تفعيل منظومة التحول الرقمي في مختلف الخدمات الحكومية، أعلن كل بنك مصر وشركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية "إي فاينانس" وجامعة الأزهر عن الاتفاق على تفعيل خدمات الدفع والتحصيل الإلكتروني الخاص بالجامعة.
 
 وقد قام بتوقيع بروتوكول التعاون الأستاذ/ محمد الإتربى - رئيس مجلس إدارة بنك مصر، الدكتور/ محمد المحرصاوي - رئيس جامعة الأزهر، الأستاذ/ إبراهيم سرحان -رئيس مجلس إدارة شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية e-finance، وذلك بحضور لفيف من قيادات البنك وجامعة الأزهر وشركة إي فاينانس.
 
ويهدف البروتوكول إلى توفير أدوات السداد الإلكتروني المتمثلة في السداد عن طريق الموقع الإلكتروني لجامعة الأزهر أو عن طريق نقاط البيع التابعة لشبكة الخدمات الجماهرية "خالص" إحدى شركات إي فاينانس ويتم التحصيل الإلكتروني عن طريق الكروت البنكية أو باستخدام رمز الاستجابة السريع للتحصيلات أو من خلال محفظة بنك مصر الإلكترونية BM Wallet بالإضافة إلى توفير ماكينات الصراف الآلي بمباني ومستشفيات جامعة الأزهر تسهيلاً على الطلاب والموظفين وأعضاء هيئة التدريس.
 
ويأتي توقيع البروتوكول في إطار حرص بنك مصر على دعم التحول اللا نقدي للمجتمع وتوفير وسائل اتمام كافة المعاملات المصرفية بسهولة، خاصة في ظل تفضيل الأفراد للتباعد الاجتماعي واستخدام الخدمات الإلكترونية كبديل آمن في ظل الظروف الحالية الخاصة بفيروس كورونا، وهو ما يُسهم في تحقيق أهداف الشمول المالي كأحد الأهداف القومية للدولة وتماشياً مع سياسات المجلس القومي للمدفوعات الإلكترونية.
 
وتعقيباً على هذا التعاون، قال الاستاذ / محمد الإتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر إن التحول الرقمي بات يمثل مرحلة هامة في الاقتصاد العالمي والمحلي خاصة في ظل الظروف الطارئة التي فرضتها جائحة كورونا على العالم والتي انعكست على ضرورة التباعد الاجتماعي واستخدام المنصات الرقمية في الحصول على الخدمات ولذلك توسع البنك في تقديم عدد ضخم من الخدمات الرقمية لعملائه علاوة على اتجاهه الى تدشين أول بنك رقمي في السوق المصرية.
 
هذا ويستهدف بنك مصر تقديم العديد من وسائل الدفع الالكترونية مثل محفظة بنك مصر الالكترونية والكروت البنكية، لطلاب جامعة الأزهر والذي يبلغ عددهم نحو نصف مليون طالب وطالبة بمختلف كليات الجامعة بالقاهرة والأقاليم، إضافة إلى نحو 23 ألف طالب وطالبة من الوافدين من أكثر من 100 دولة حول العالم.
 
كما أعرب الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر عن سعادته بتوقيع بروتوكول التعاون مع كيانات ضخمة بحجم بنك مصر وشركة اي فاينانس، مؤكداً أن اي فاينانس تعتبر لاعباً رئيسياً في مشروعات التحول الرقمي التي تتبناها الدولة المصرية ولذلك وقع الاختيار عليها لتنفيذ بوابة الجامعة لثقتنا غير المحدودة في الشركة وريادتها في مجال الدفع والتحصيل الإلكتروني لتقديم خدمات الدفع والتحصيل لكل من طلبة الجامعة وكذلك أعضاء هيئة التدريس.
 
أضاف أن بوابة الجامعة الإلكترونية تعتبر جزءاً لا يتجزأ من الخطة الاستراتيجية للجامعة ودعم منظومة التحول الرقمي في مختلف كليات جامعة الأزهر بالقاهرة والأقاليم في ظل توجه الدولة الحالي.
 
ومن جانب آخر، أكد الأستاذ/ إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارة شركة اي فاينانس والعضو المنتدب أن حرص جامعة الازهر وإدارتها على المُضي قدما نحول التسهيل على الطلبة وأعضاء هيئة التدريس يعد خطوة هامة وكبيرة على طريق التحول الرقمي الذي تتبناه الجامعة، حيث تتيح البوابة من خلال الخدمات الجديدة تقديم خدمات بكل سهولة ويسر بالإضافة الى تأمينها على اعلى مستوى احترافي.
 
أضاف سرحان، أن التعاون بين إي فاينانس وجامعة الأزهر يعد تعاوناً استراتيجياً حيث يعكس عمق العلاقات بين الطرفين، مؤكداً أن البوابة الجديدة تعمل على تبسيط الإجراءات أمام أعضاء هيئة التدريس والطلبة المستفيدين في ضوء الحرص على دعم جهود الدولة في تحقيق الشمول المالي اتساقاً مع رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة، وايماناً بأهمية تحقيق الشمول المالي والذي يهدف إلى تمكين كافة شرائح المجتمع من الوصول إلى المنتجات والخدمات المالية التي تلبي احتياجاتهم المختلفة.