تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

أخبار بنك مصر

بنك مصر يتعاقد على رعاية الإتحاد المصري للتنس لكأس ديفيز وفعاليات موسم 2019/2020
وقع الأستاذ/ محمد الأتربي – رئيس مجلس إدارة بنك مصر، عقد رعاية بنك مصر للإتحاد المصري للتنس للموسم 2019/2020 وذلك يوم الثلاثاء الموافق 12/11/2019، ووقع عن الإتحاد المصري للتنس الأستاذ/ إسماعيل الشافعي – رئيس الإتحاد، وذلك بحضور الأستاذ/ عاكف المغربي – نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر والأستاذ/ وليد سامى – نائب رئيس الإتحاد المصري للتنس والدكتورة/ فاطمة الجولى – رئيس قطاع إتصالات المؤسسة ببنك مصر. ويهدف البروتوكول إلى رعاية فعاليات الإتحاد خلال الموسم، من بطولات الدوري والجمهورية إلى مسابقة كأس ديفيز. ويتزامن هذا مع تأهل لاعبين اثنين من الجنسين هذا العام لأول مرة لتمثيل مصر في أولمبياد طوكيو 2020، بما ينعكس على انتشار رياضة التنس ورعاية اللاعبين المتميزين باللعبة باعتبارها إحدى الألعاب الأوليمبية. وجاءت رعاية الإتحاد في إطار الدور الرائد الذي يلعبه البنك في دعم الرياضة المصرية، نظرًاً لما تمثله من أهمية بالغة للشباب المصري.
 
وتأكيدًا على دور البنك في المسئولية المجتمعية متمثلة في مساندة الشباب المصري لرفع اسم مصر في البطولات والمحافل الإقليمية والدولية، قام البنك في عام 2018 بإطلاق أول صندوق استثمار خيري "صندوق الرياضة المصري" والمرخص من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية لجمع الأموال واستثمارها ومن ثم إنفاق العائد الاستثماري على دعم نهضة الرياضة المصرية. كما قام البنك برعاية البعثة المصرية المشاركة في دورة الألعاب البارالمبية لأولمبياد ريو دي جانيرو – البرازيل 2016، بالإضافة إلى بطولات العام، إلى جانب رعاية البنك للعديد من البطولات والألعاب الرياضية المختلفة.
 
وتتركز مساهمات بنك مصر في التنمية المجتمعية على محاور رئيسية منها الصحة والتعليم والشباب نظرًاً لكونهم النواة الرائدة لتقدم الوطن. ومن ثم، تأتى رعاية البنك للإتحاد المصري للتنس انطلاقًاً وتقديرًاً من البنك لأهمية قطاع الشباب ودور الرياضة الفعّال في حياة هذه الشريحة، وإيمانًاً منه بأن دفة التقدم في يد الجيل الجديد.
 
يُعد بنك مصر سبّاقًا دائمًا في الإهتمام بقطاع الشباب من أجل مستقبل أفضل، حث يسعى البنك إلى تقديم نموذج إيجابي يُحتذى به لباقي المؤسسات نحو بناء مصر وتنمية الانسان.